موقع العين وادي عارة :-
اختتمت قبل خطبة صلاة الجمعة في قاعة السوق البلدي بمدينة أم الفحم، وذلك بمشاركة الآلاف من أهالي مدينة أم الفحم والمجتمع العربي ، وانطلقت على الفور المظاهرة بنداء من الحراك الفحماوي الموّحد ولجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل. ويخطب في المصلين الشيخ كمال الخطيب وهو رئيس لجنة الحريات في لجنة المتابعة.
يشار الى أن المظاهرة الحاشدة يشارك بها الآلاف من أهالي المدينة، انطلقت من السوق البلدي وحتى شارع 65 وادي عارة الرئيسي، وذلك للتظاهر السلمي ضد الشرطة بسبب عنفها الذي كان الأسبوع الماضي، تجاه المتظاهرين السلميين والقيادة في المدينة وعلى رأسهم رئيس البلدية د. سمير محاميد والنائب د. يوسف جبارين وعدد من أعضاء البلدية.
وينشط الحراك الفحماوي الموّحد ضد الجريمة والعنف وضد تقاعس الشرطة في مكافحة الجريمة، منذ ثمان أسابيع في المدينة، عن طريق إقامة المظاهرات والفعاليات السلمية، وحسب المواطنين في البلاد فإن الحراك الفحماوي الموّحد هو أمل جديد لكافة الأهالي.
وبعد اعتداء الشرطة على القيادة في المدينة، عملت بلدية أم الفحم، على قطع كافة علاقتها مع شرطة إسرائيل بسبب العنف الذي كان من الشرطة على المتظاهرين.
وتشهد مدينة ام الفحم ومنطقة وادي عارة منذ ساعات الصباح، تواجد مكثف للشرطة والوحدات الخاصة، تأهبًا للمظاهرة القطرية وصلاة الجمعة الموحدة، تنديدًا بالعنف والجريمة.
وكانت قد شهدت مدينة ام الفحم سلسلة مظاهرات أسبوعية ضد العنف والجريمة ، كانت اخرها مظاهرة الأسبوع الماضي التي شهدت مواجهات مع الشرطة مما أدى الى إصابة عشرات المواطنين بينهم رئيس البلدية د.سمير محاميد والنائب يوسف جبارين.
ومن المتوقع ان يشارك الالاف من المدينة والوسط العربي في صلاة الجمعة في السوق البلدي، بعد ذلك ستكون المظاهرة القطرية على مفرق المدينة.
وجاء من الحراك الفحماوي الموّحد:" الشرطة أغلقت كافة الطرق المؤدية إلى مدينة أم الفحم، القادم من منطقة الشمال بامكانه سلك طريق اللجون "مجيدو"، والتوجه لقرية زلفة، والقادم من منطقة الجنوب والمركز بإمكانه سلك طريق مستوطنة "حريش"، وام الريحان، وقرى وادي عارة عرعرة كفرقرع عارة بامكانهم القدوم من طريق معاوية".