موقع العين وادي عارة :- مسلسل متكرر من ذل وإهانة وعربدة من قبل إدارة حاجز برطعة الاحتلالية العنصرية ، ففي خطوة جديدة أصبح يستخدمها موظفو الشركة منع المواطنين من الدخول والخروج إلا بعد مراجعة مخابرات الاحتلال في مركز سالم .
وفي تفاصيل الحادثة قال المواطن محمد كبها ابن بلدة برطعة لموقع العين أنه وخلال عبوره الى بلدة برطعة تفاجئ بموظفي شركة الامن يصرخون على سائق تكسي من بلدة برطعة وامام الركاب بينهم سيدات ، واحدهم يتلفظ بالفاظ نابية بذيئه تدل على أصله وخلقه البذيء ، وتابع المواطن كبها بأنه قام باعتراض الموظف بكلمات هادئة طالبا منه الهدوء واحترام السائق امام الركاب إلى أنه تابع الصراخ على الجميع وبعد مشادة كلامية بينهم قام باحتجازه لساعات ، ثم قام مسؤول الامن بطلب هوية المواطن كبها طالبا منه بعدم المرور عن الحاجز لا دخول ولا خروج الا بعد مقابلة مخابرات الاحتلال في سالم ، واكد المواطن محمد كبها لموقع العين أنه يرفض رفضا مطلقا مقابلة مخابرات الاحتلال ، وطالب الجهات المختصة بالعمل على إيقاف هذه المهزلة التي يعيشها أهالي برطعة خاصة وجميع أبناء فلسطين الذين يحملون تصاريح دخول عبر حاجز برطعة عامة ،