موقع العين وادي عارة :-
في خطابه اليوم اثناء مراسيم تنصيب الحكومة الجديدة، تطرق رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو بوضوح الى نية حكومته الجديدة ضم المستوطنات الاسرائيلية من الضفة الغربية الى السيادة الاسرائيلية، قائلًا انه "آن الأوان لبسط السيادة الاسرائيلية" عليها. وقد قاطع نواب القائمة المشتركة نتنياهو عدة مرات وأخرج رئيس الجلسة خلال خطاب نتنياهو النواب يوسف جبارين وعوفر كسيف وسامي أبو شحادة.
وقد قاطع النائب جبارين حديث نتنياهو عن ضم الاستيطان قائلًا أن: "المستوطنات هي جرائم حرب بحسب القانون الدولي وأنه لا يمكن ان يكون سلام بالمنطقة مع احتلال ومع نظام ابرتهايد"، كما وردّ جبارين على تهجم نتنياهو على محكمة الجنايات الدولية بالقول " انك تخاف من إحقاق العدالة الدوليّة ومن القانون الدولي".

وحين قال نتنياهو أن هذه هي المرة الخامسة الّتي يقف بها على منبر الكنيست لتشكيل حكومة، قال له النائب جبارين أن: "هذه هي المرة الأولى الّتي تشكّل بها حكومة مع لوائح اتهام تدينك بالفساد وتلقى الرشاوى، ولهذه الاتهامات يجب اضافة لائحة اتهام دولية تدينك بارتكاب جرائم حرب".