موقع العين وادي عارة :- أعلن رئيس الوزراء د. محمد اشتية عن اجراءات جديدة للتعامل مع جائحة كورونا في محافظات الضفة وغزة ، وقال اشتيه في كلمة له من أمام مجلس الوزراء إنه من المبكر الإعلان عن هزيمة فيروس كورونا في فلسطين، مضيفا: طلبنا عقد اجتماع بين وزير العمل الفلسطيني و"الإسرائيلي"، ولكن لا جواب حتى اللحظة من الطرف الآخر .

وأكد: سنستمر في الإجراءات الوقائية بشكلٍ مشدد مع التخفيف في بعض المناطق وفقًا للمعايير الصحية
وقال: نحن على استعداد لاتخاذ إجراءات اقتصادية مدروسة مع الحفاظ على الصحة العامة، ويكون المبدأ العام هو التدرج في الإجراءات والتوازن بين الصحة والاقتصاد.
ومن الإجراءات الجديدة التي اعلنها سيسمح بها في محافظات: أريحا وجنين وطوباس وسلفيت ونابلس ومحافظات غزة:
- يسمح للمنشئات الاقتصادية التي تشغل أقل من ثلاث عمال كالزراعة والكراجات والمهن الفردية بالعمل من الساعة 10 صباحًا وحتى الخامسة مساءً. 
- تعمل ورش البناء بشكل منتظم، وسيارات التكسي تعمل بواقع راكب واحد في كل رحلة. 
- محلات الحلويات تفتح في شهر رمضان للبيع للطلبات الخارجية بدون تجمعات داخل المحال. 
- تبقى المساجد والكنائس وبيوت العزاء مغلقة، كما تمنع الاحتفالات والأعراس والعزائم الجماعية في شهر رمضان
- يكون امتحان الثانوية العامة بتاريخ 30-5-2020
- يمنع تنقل العمال اليومي بين أماكن عملهم داخل "إسرائيل" وبيوتهم حتى إشعار آخر
- ساعات العمل في فلسطين: من الساعة العاشرة صباحاً حتى السابعة والنصف مساءاً.
*محافظات رام الله والبيرة والقدس وبيت لحم والخليل:
- مصانع الادوية والأغذية تعمل بقدرة عمل خمسين بالمئة.
- السوبر ماركت والأفران تبقى كما هي الآن.
- محال الحلويات ستعمل بالطلبات الخارحية خلال شهر رمضان.
- تفتح محال الالبسة والأحذية والاتصالات يومي الحمعة والسبت.
- تفتح محلات المهن ايام الاحد و الثلاثاء والخميس
- يسمح بعمل ورش البناء خارج المدن الرئيسية.
- فتح المصانع المصدرة بقدرة خمسين بالمئة.
- المساجد والكنائس تبقى مُغلقة.
- تمنع عزائم الإفطار الجماعية.
- استمرار اغلاق المدارس والجامعات.
- امتحان الثانوية العامة بتاريخ ٣٠/٥/٢٠٢٠.
- كما يمنع تنقل عمال الداخل بشكل يومي بشكل يومي
وتحدث اشتيه أن الحكومة واجهت ثلاث ثغرات وهي السياحة والأجانب، والجسور والمعابر، والعمال داخل الأراضي المحتلة.
واشار الى أنه: سيطرنا على أزمة العمال جزئيًا، واليوم أمامنا مجموعة من التحديات.