موقع العين وادي عارة :-
منذ ان استلمت الاجهزة الامنية من ابناء بلدة برطعة زمام الامور في البلدة مدعومة من لجنة الطوارئ التي تشكله في اعقاب تفشي فيروس كورونا ، وذلك من اجل حماية ابناء البلدة واتمام الاغلاق لمنع دخول اشخاص قد يكونوا مصابين وينقلوا العدوى للأهالي في البلدة ، فقد اظهر الاهالي في برطعة حسن التعامل والاستجابة مع الاجهزة الامنية ، وذلك بالتعاون من الشبان ومساندتهم والالتزام في قراراتهم ، كما قام الاهالي في برطعة بتقديم الطعام والشارب والقهوة لهم لدعمهم والبقاء الدرع الحامي لأهالي البلدة .
من جانبهم شكر ابناء الاجهزة الامنية الاهالي على التعاون معهم والاستجابة لأوامرهم التي تهدف لحمايتهم وحماية ابنائهم ، كما شكر الاهالي على ما قدموه من الدعم المعنوي والطعام والشراب ، ووجه ابناء الاجهزة الامنية رساله الى ابناء بلدتنا الحبيبة قائلين فيها :" نشكر حسن تعاونكم وعطائكم وسخائكم علينا ، ونحن عاهدنا الله ان نكون الدرع الحامي والواقي لأبناء وبنات وشباب وشيوخ بلدتنا الحبيبة ، ونمنع دخول هذا العدو المجهول الفيروس الخطير ، كما ونهيب بأبناء بلدتنا الحبيبة ، وخاصة العمال الذين يعملون في الداخل الفلسطيني ان يلزموا منازلهم ولا يتوجهوا الى عملهم وذلك حفاظا على سلامتهم وسلامة ابنائهم ، فقد سجلت العديد من الحالات بسبب العمال في الداخل واخرها حالة وفاة لسيدة انتقل المرض اليها من ابنها الذين كان يعمل في الداخل .