موقع العين وادي عارة :- في لقاء إذاعي مع الاذاعة الاسرائيلية ظهر اليوم بثّ وزير الخارجية الاسرائيلي يسرائيل كاتس، من حزب الليكود الحاكم، سمومه التحريضية ضد المواطنين العرب وضد نواب القائمة المشتركة قائلًا ان "كلهم يدعمون الارهاب" وانهم "ارهابيون يلبسون البدلات". 
وفي تعقيبه على تصريحات كاتس قال النائب د. يوسف جبارين عن القائمة المشتركة، ان اقوال كاتس هي تحريض واضح وخطير ضد نواب المشتركة وانه بهذه التصريحات "يهدر دم نواب المشتركة ويحرّض على العنف ضدهم". وأكّد جبارين ان خطورة مثل هذه التصريحات انها تأتي من وزير كبير ومؤثر في الحكومة وتستهدف ممثلي اقلية قومية تعاني التمييز والإقصاء.
وتوجه النائب جبارين اليوم إلى المستشار القضائي للحكومة، د. افيحاي مندلبليت، مطالبًا اياه بفتح تحقيق جنائي ضد رئيس الحكومة نتنياهو ووزير الخارجية كاتس، بسبب تحريضهما على العنصرية والعنف ضد المواطنين العرب ونواب القائمة المشتركة، وأكد جبارين أن هذا التحريض من نتنياهو وكاتس وغيرهما من الممكن أن يُترجم لأعمال عنيفة واعتداءات جسدية خطيرة على المواطنين العرب وعلى ممثليهم في البرلمان. كمت وطالب جبارين ان يصدر المستشار القضائي تعليماته لرئيس الحكومة ووزارئه بالتوقف فورًا عن هذا التحريض الخطير.