موقع العين وادي عارة :-
استشهد علاء خضر الهريمي من بيت لحم برصاص الاحتلال اليوم الخميس بدعوى تنفيذ عملية دهس مستوطنين قرب "عتصيون" جنوب بيت لحم

 وعلم موقع العين أنّ شخصين أُصيبا بجراح إثر تعرّضهما للدّهس على شارع رقم 60 بالقرب من مستوطنة اليعزر، في غوش عتصيون، وتشير مصادر إعلاميّة بأنّ الحديث يدور حول عمليّة دهس.
وقال الناطق بلسان نجمة داوود الحمراء بأنّ طواقم الاسعاف توجّهت إلى المكان وقدّمت الاسعافات الأوّليّة للمصابين، بينهما شاب (17 عاما) حالته خطيرة حيث أنّه غير واعٍ ومُصاب بجراح في كامل أنحاء جسمه أُحيل إلى مستشفى هداسا، وشابّة (19 عاما) حالتها متوسطة أُحيلت إلى مستشفى شعاري تسيدك لاستكمال العلاج الطبي. كما أفاد الاسعاف بأنّه تمّ تحييد السائق الذي قام بدهس الشابين"، وفقا للبيان.
كما أفادت مصادر إعلامية عبرية بأنّ السيارة الّتي استُخدمت بعملية الدّهس تحمل لوحة ترخيص اسرائيليّة. 
وعمّم الناطق بلسان الجيش في بيانه ما يلي: "متابعة للتقارير عن عملية دهس بالقرب من بلدة إلعازار في منطقة عتصيون، يتضح من التحقيق الأولي ان شخصًا قام بدهس مواطنيْن اثنين بسيارته حيث تم نقلهما لتلقي العلاج الطبي في المستشفى. تم تحييد السائق. قوات الجيش موجودة في المنطقة"، إلى هنا البيان. 
وقال الناطق بلسان الشرطة في بيان لاحق: "رأى أحد رجال الشرطة سيارة تقود بسرعة فائقة باتّجاه محطّة حافلات، وأصاب شخصين تواجدا هناك. ولاحظ الشّرطي بأنّ السائق يحاول الخروج من السيارة، فقام بإطلاق النّار باتّجاهه ما أدى تحييد السائق. قوات الشرطة في المكان، والتّحقيقات ما زالت مستمرة"، إلى هنا البيان,