موقع العين وادي عارة :- سمحت المحكمة اليوم الاربعاء بنشر بعض التفاصيل من قضية تحقق بها الشرطة في هذه الايام حول التجارة بالبشر، بعد ان تم الكشف عن سيدة حامل تم تسفيرها الى خارج البلاد حيث تم احتجازها هناك وتقييدها واخذ مولودها الى عائلة غريبة، وفق ما يدور في تحقيقات الشرطة.

الحديث يدور عن سيدة يهودية متدينة من شمالي البلاد قامت بتسفير السيدة الاخرى الى خارج البلاد، واطلقت الشرطة على هذه القضية "اين ذهب الطفل؟"، حيث ما زالت التحقيقات جارية ولم يتم تقديم لوائح اتهام حتى اللحظة، مع العلم ان المحكمة قامت بمنع نشر كافة تفاصيل القضية وسمحت بنشر قسم قليل من حيثيات القضية. وكانت الشرطة قد اصدرت اليوم منع نشر عن غالبية حيثيات القضية وابقت على الاخر.