موقع العين وادي عارة :- أعلنت صحيفة إسرائيلية، اليوم الجمعة، عن بعض تفاصيل خطة السلام الأمريكية المعروفة إعلاميا بـ"صفقة القرن"، مبينة أن الخطة تشمل إقامة دولة فلسطينية بعاصمة غير القدس الشرقية.

 وقالت صحيفة "ماكور ريشون" العبرية، نقلا عن مسؤول إسرائيلي كبير، "إن خطة السلام الأمريكية تشمل دولة فلسطينية وعاصمتها أبو ديس الواقعة شرقي القدس".
ولفتت الصحيفة إلى أن خطة "صفقة القرن"، التي بادر إليها الرئيس الأميركي دونالد ترامب تشمل نقل ضاحية أبو ديس في القدس إلى السلطة الفلسطينية "من أجل إقامة العاصمة الفلسطينية فيها".
ووفقا لما نقله موقع "عرب 48"، عن الصحيفة، فإنه تجري منذ فترة، بإيعاز من الحكومة الإسرائيلية، إجراءات قانونية لعزل أبو ديس عن نفوذ بلدية الاحتلال في القدس، وذلك في إطار "صفقة القرن".
يذكر أن أقوال هذا المسؤول جاءت غداة استقبال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، لمستشار ترامب وصهره، جاريد كوشنير، الذي يقوم بجولة شرق أوسطية لدفع "صفقة القرن" وإقناع قادة دول عربية بالمشاركة في الورشة الاقتصادية للصفقة في المنامة، الشهر المقبل. 
وبحسب وسائل اعلام إسرائيلية ومحلية، فإن الاحتلال الإسرائيلي بنى جدارا يقّسم أبو ديس إلى قسمين، وفي أحدهما البؤرة الاستيطانية "كيدماة تسيون".
ووفقا لاتفاقية أوسلو، فإن أبو ديس تقع في المنطقة B، وفي العام 2000، قرر رئيس الحكومة الإسرائيلية حينها، إيهود باراك، تسليم أبو ديس للسلطة الفلسطينية، لكن هذا القرار لم ينفذ.
وأشارت الصحيفة إلى أن سكان أبو ديس الفلسطينيين يعبرون إلى القدس عبر حاجز، وأن هذه الإمكانية ستلغى وفقا للاقتراح في "صفقة القرن".