موقع العين وادي عارة :-
من: شاكر فريد حسن " عرضت مؤخرًا على خشبة مسرح وسينماتيك أم الفحم ، مسرحية " الخازوق " ، وهي من انتاج مسرح وسينماتيك ام الفحم والمركز الجماهير وباكورة أعمال المسرح ، وذلك بعد تعليم وتدريب على ايدي امهر الفنانين والمحاضرين في مجال المسرح في البلاد وعمل مكثف متواصل استغرق حوالي الثلاث سنوات . والاستعداد للمسرحية استغرق 6 شهور . 
المسرحية من تأليف واخراج الفنان المسرحي ومعلم موضوع المسرح العالمي في الثانوية العامه والكليات الاكاديميه في البلاد الأستاذ محمد عبد الرؤوف محاميد ، ومستوحاة من مسرحية " في انتظار غودو " لصموئيل بيكيت ، وبطولة الفنانة والمستشارة التربوية بروين عزب محاميد ، التي تؤدي دورها بنجاح باهر وبراعة فائقة . ويشاركها في التمثيل وتأدية الادوار الأخرى كل من : ابراهيم دسوقي ، وايهاب محاجنه وأشرف جبارين وكفاح اغبارية وعبد اللـه سلامة .
فيما أشرف على الديكور والملابس الفنان عادل خليفة ، وساعد في تصميم الإضاءة قرمان قرمان ومحمد هاني ، وفي تسجيل الأغاني رفيق محمد .
وتحكي المسرحية عن زوجين يقطنان مخيم الشاطئ الفلسطيني بقطاع غزة ، ويفران من المخيم لحماية أنفسهما من القصف الصاروخي خلال العدوان الاسرائيلي على غزة ، ويشاهد الزوج في إحدى الصحف اعلانًا حول مسابقة عن أعظم خازوق فلسطيني لتسجيله في دفاتر غينيتس ، والجائزة عبارة عن مليون دولار .
ويقوم الزوجان بالبحث عن اكبر خازوق فلسطيني ، ويتم تقديم كل خازوق كمشهد من الحالة الفلسطينية العامة والواقع الحي المعيش بأسلوب عبثي هزلي ساخر ، ومن خلال قصائد وأحداث مقتطفة ومنتقاة من كتابات عدد من الكتاب والشعراء العرب منهم السوري نزار قباني ومظفر النواب ، ويرافق بعض مشاهد المسرحية أغنية ساخرة تناسب الحدث .
تحية لطاقم المسرحية الذين عملوا بجد ومثابرة من أجل انجاح هذا العمل الفني وتقديمه بصورة لائقة وناجحة ، والتمنيات لهم بالنجاح ودوام العطاء وتقديم اعمال مسرحية جديدة أخرى ، كون المسرح أداة تربوية وتثقيفية وثورية تسهم في عمليات التحول والتغيير النوعي والجذري للمجتمعات .