موقع العين وادي عارة :- قال رئيس المجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار - بكدار د. محمد اشتية أن على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب بالشيقل وكذلك التوقف عن إعداد ميزانيتها بالشيقل، وإنشاء وحدة حسابية مستقلة كمرجع للسلطة، مشيرا الى أن الوحدة الحسابية المستقلة لا تعني عملة جديدة.

 وقال في تصريحات صحفية إن الوحدة الحسابية تكون للقطاع العام والقطاع البنكي، وتكون للتعامل مع الالتزامات المالية مثل الرواتب. ويتم الدفع بهذه الوحدة والتي تكون قابلة للتحويل لأية عملة أخرى بسعر صرف واضح، ويكون لها قيمة اسمية محددة.
وأضاف أن صندوق النقد الدولي ليس لديه عملة معينة، ولكن يستخدم وحدة حسابية تسمى حق السحب الخاص، وسعر صرفها يعادل 1.3 لكل دولار.
كما يستخدم البنك الاسلامي للتنمية الدينار الإسلامي كوحدة سحب ووحدة حسابية، وبسعر صرف حوالي 1.4 لكل دولار.
وأردف قائلا: إن اتفاقية باريس الاقتصادي لا تمنع مثل هذا الإجراء، وإن هذا الأمر يصب في استراتيجية الانفكاك التدريجي عن دولة الاحتلال.
واقترح د. اشتية أن تعطى هذه الوحدة أي اسم كان ويستمر العمل بها إلى حين إصدار العملة الوطنية الفلسطينية.