موقع العين وادي عارة :- قرية ظهر المالح ، قرية صغيرة تقع بالجنوب الغربي من مدينة جنين ، خلف جدار الفصل العنصري ، الذي بني على المئات من الدونمات التابعه للاهالي ، يصل عدد سكانها الى 400 نسمة ، يعتاشون على الزراعه وتجارة الفحم وتربية المواشي والدواجن ، تواجه قرية اظهر المالح سياسة استيطان وسرقة اراضي من جميع الاتجاهات ، فقد سلب جدارالفصل العنصري مئات الدونمات ، كما تم بناية معسكر تدريب لجيش الاحتلال على مدخل البلدة على مساحة واسعة من اراضي القرية ، وها هي اليوم تواجه سياسة مصادرة للاراضي لصالح مستوطنة شاكيد القريبة ، حيث اقدمت جرافات الاحتلال صباح اليوم بمتابعة مسلسل تجريف اراضي البلدة الذي بدأ منذ عام ، ويهدف الى مصادرة اراضي القرية لصالح المستوطنين والتعديل على الخط الفاصل بين اراضي القرية واراضي المستوطنة المقامة اصلا على اراضي قرية ظهر المالح والقرى الفلسطينية المجاورة ، هذا وفي خطوة استفزازية قام الاحتلال بتدمير شارع تم تعبيدة مؤخرا في البلدة ، كما عمل الاهالي على حماية مقبرة القرية من التجريف .
هذا وقد ناشد اهالي القرية جميع المؤسسات الحقوقية والانسانية للعمل الجاد على حماية اراضيهم من المصادرة والتي تقدر بمئات الدونمات ، مؤكدين على ان الاحتلال لا يابى للمحاكم والقضايا ويستمر في مصادرة اراضي القرية ، كما عبر الاهالي عن استيائهم الشديد من دور المؤسسات الفلسطينية التي لم تحرك ساكنا حيال قضيتهم لاسترجاع اراضيهم من الاحتلال .