موقع العين وادي عارة :- بدأت شركة "فيسبوك" بطرح أداة تتبع وقت استخدام التطبيق أو لوحة معلومات النشاط المسماة "وقتك على فيسبوك" Your Time on Facebook، وكانت المعلومات الأولية حول تطوير المنصة لميزة تساعد المستخدم في تتبع وإدارة الوقت الذي يمضيه ضمن تطبيقها للأجهزة المحمولة قد ظهرت في شهر يونيو/حزيران، لتعلن الشركة بشكل رسمي في شهر أغسطس/آب أنها تعمل على تطويرها، بحيث يمكن للمستخدمين معرفة مقدار الوقت الذي يقضونه في تطبيقات إنستغرام وفيسبوك.
وأكدت الشركة الآن إطلاق الميزة، التي تعرض رسماً بيانياً يوضح مقدار الوقت الذي أنفقته المستخدم على تطبيق الشبكة الاجتماعية بشكل يومي خلال الأسبوع الماضي، من خلال الإصدار الأحدث لتطبيقها على أنظمة أندرويد وآي أو إس، على أن تصل لجميع المستخدمين خلال الأسابيع القليلة القادمة، وذلك بعد مرور أسبوع فقط من طرح إنستغرام لهذه الميزة أيضًا.
وأوضح متحدث باسم الشركة سبب تأخير طرح الميزة قائلًا: "عادةً ما نطرح الميزات ببطء حتى نتمكن من تحديد مناطق الخلل في وقت مبكر وحلها بسرعة. لقد أخرنا إطلاق الأداة بعد الإعلان عنها حتى يتمكن فريقنا من إصلاح بعض الأخطاء قبل أن نتوسع في طرحها على مستوى العالم، وهذه الأداة سوف تستمر في الظهور لجميع المستخدمين خلال الأسابيع القليلة القادمة".
ويمكن للمستخدمين الانتقال إلى علامة التبويب الإعدادات والخصوصية، ومن ثم النقر فوق "وقتك على فيسبوك" Your Time on Facebook لمعرفة مقدار الوقت الذي يقضونه في تطبيق المنصة كل يوم، كما يمكن اختيار تلقي إشعار بمجرد تجاوز الحد الأقصى لمقدار الوقت الذي يرغب المستخدم في قضائه ضمن فيسبوك كل يوم، وذلك في سبيل تشجيعهم على تسجيل الخروج، مع إمكانية تجاهل الأشعار وكتمه لفترة محددة من الزمن.
وتحاول الشركة مواكبة المنافسين عن طريق إضافة لوحة معلومات النشاط، وذلك بعد أن أصبحت ميزات الرفاهية الرقمية متاحة لمجال واسع من مستخدمي الهواتف الذكية بعد إعلان غوغل وآبل سابقًا عن تضمن أندرويد باي وآي أو إس 12 على ميزات مشابهة، بحيث يمكن للمستخدمين رؤية مقدار الوقت الذي يقضونه في تطبيقات معينة.
ودفع هذا الأمر فيسبوك إلى إطلاق هذه الميزة ضمن تطبيقها الرئيسي وتطبيق إنستغرام، وذلك في محاولة منها لحث المستخدمين على التحقق من مقدار الوقت المستغرق في تطبيقاتهم بدلًا من الذهاب إلى لوحات بيانات Digital Wellbeing ضمن أندرويد ولوحة بيانات Screen Time ضمن آي أو إس ، لكن توفير هذه اللوحة ضمن علامة تبويب “الإعدادات” بدلًا من علامة تبويب “آخر الأخبار” قد يؤدي إلى تقليل عدد مستخدميها بشكل فعلي.
وكانت الشركة قد أضافت أدوات أخرى هذا العام لمساعدة المستخدمين في الشعور بأن الوقت الذي يقضونه على مواقع التواصل الإجتماعي صحي ومفيد، بما في ذلك ميزة إغفاء الكلمات الرئيسية Keyword Snooze، والتي تتيح للمستخدمين إمكانية إخفاء كلمات معينة من خلاصة الأخبار لمدة 30 يوماً، كما أضافت عبارة “You’re all Caught Up” ضمن خلاصة أخبار إنستغرام لتنبيه المستخدم بعدم وجود مشاركات جديدة تمت إضافتها منذ آخر مرة قام فيها باستخدام التطبيق.