موقع العين وادي عارة :- وصلت حافلة الجماعات اليمينية المتطرّفة إلى مفرق إيال قرب الطيبة، حيث بدأت الشرطة على اعتراض الحافلة ومنع تقدّمهم إلى أم الفحم، وقسم من المتطرفين نزلوا من الحافلة وبدأوا بالتظاهر على مفرق إيال ويرفعون الأعلام الإسرائيلية.

هذا وفِي حديث مع المهندس زكي اغبارية رئيس اللجنة الشعبية ام الفحم اشار الى ان: "الجماهير الفحماوية تتجمع في هذه الساعة بمختلف تياراتنا وانتماءاتها الحزبية والشعبية استعدادا لمنع أي تدنيس من قبل الجماعة اليمينية مشيرا الى ان ما تقوم به الجماعات اليمينية إنما هي اعمال استفزازية بحق الجماهير الفحماوية والعربية تسعى لزرع الفوضى والمس بأمان وأمن مدينة ام الفحم وسائر بلدات وادي عارة مشيرا الى ان الجماهير الفحماوية على هبة الاستعداد لصد هذه الجماعات اليمينية المتطرفة ومنعها من دخول ام الفحم.

وقال النائب د. يوسف جبارين الذي تواجد مع الاهالي على مدخل أم الفحم: "الموقف الوطني الواضح لاهالي ام الفحم ووادي عارة يصدّ مرة أخرى استفزازات العنصريين ويمنع اقترابهم من وادي عارة. الشرطة ابلغتني قبل قليل عن توقيف حافلة العنصريبن في شارع 6 وعدم السماح لهم بمواصلة الطريق. من جهتنا سنواصل صدّ اي محاولات في المستقبل لاستفزاز اهلنا والتحريض ضدهم. تحية لاهالي المنطقة على الوحدة والموقف الوطني الأصيل".
وقال ميخائيل بن آري من اليمين المتطرّف أنّ: "شرطة اسرائيل تستسلم أمام البلطجيين في أم الفحم وبدلا من أن تحارب الارهاب هناك فإنّ قوات الشرطة يعترضون طريقنا ويمنعونا من التقدم إلى ام الفحم، اسرائيل بحاجة إلى قوّة يهودية كما انّ عليها ان تحارب الارهاب، للأسف أننا اليوم لم نستطع الدخول، ولكنا سنستطيع في المرات القادمة" كما قال.