موقع العين وادي عارة :- افرجت سلطات الاحتلال الاسرائيلية قبل قليل عن الشاب محمد ناصر علاقمة ابن بلدة برطعة بعد اعتقال دام عامين في سجون الاحتلال ، يذكر ان الاسير محمد امضى عامين من الاعتقال الاداري ، وقد خاض معركة الامعاء الخاوية لمدة اسبوع على الاقل ، وقد قامت قوات الاحتلال باعتقاله من على حاجز برطعة ، وبعد اعتقال بايام قامت قوات الاحتلال باقتحام منزله والعبث في محتوياته والتخريب والتكسير ، هذا وقام الاهل والاصدقاء باستقبال الاسير محمد على حاجز الظاهرية بالخليل ، وهو الان بطريق عودته الى بلدة برطعة .